Home » كلمة رئيس الجامعة. أ.د/مجاهد علي معصار

رئيس الجامعة. أ.د/مجاهد علي معصار

في الوقت الذي عمد العدوان السعودي الأمريكي ومرتزقته على تدمير كل مقدرات الشعب اليمني بما فيه المنشآت التعليمية وقتل أبنائه الأبرياء من نساء وشيوخ وأطفال ، ظهرت جامعة ثورة 21 سبتمبر للعلوم الطبية والتطبيقية علامة مضيئة وعنواناً للتحدي والصمود في وجه العدوان البربري الغادر .
لقد وضعنا نصب أعيننا ومنذ الوهلة الأولى لتولينا منصب رئاسة الجامعة أن نجعل من جامعة الثورة صرحاً علمياً يعكس عظمة الثورة وشهدائها الأبرار ، وجعلنا مصلحة أبنائنا الطلاب والطالبات هي الأولوية القصوى في جدول اهتماماتنا ، من خلال العمل على توفير متطلبات العملية التعليمية من كوادر أكاديمية وإدارية ذات خبرة ومعرفة واسعة ، وكذا السعي إلى تحديث وتطوير المعامل القائمة والمكتبات الإلكترونية والورقية بما يتناسب والتطورات المتسارعة في مجال التعليم العالي ، إضافة الى تحديث المناهج التعليمية والمخرجات الإدارية وفق نظام الجودة المعمول به ، والمعتمد محلياً ودولياً .
لقد أخذت الجامعة على عاتقها كونها الجامعة الطبية الوحيدة في الوطن أن تكون عند مستوى الطموح وأن تسير بخطى ثابتة – بعون الله تعالى وإخلاص الشرفاء من أبناء الوطن – نحو تحقيق الأهداف السامية التي أنشئت من أجلها .
وهي فرصة لأن أتقدم بجزيل الشكر والامتنان لكل العاملين والعاملات في هذا الصرح العلمي الأكاديمي على الجهود التي يبذلونها في تسيير وإنجاح العملية التعليمية والإدارية وبكفاءة مميزة في ظل الأوضاع الراهنة ،وبحول الله تعالى سنضع كفاً بكف لنصنع فجر غد مشرق لمستقبل التعليم الطبي في الوطن