Home » كلمة رئيس الجامعة

الأستاذ الدكتور / ياسر عبدالمغني
الأستاذ الدكتور / ياسر عبدالمغني

كلمة رئيس الجامعة

الحمد لله الذي أنعم علينا بفضلة ومدده بحيث تجلت لنا الحقائق بنور البصر والبصيرة لندرك يقيناً بأن كلمة رسول الله ساريةً فينا (الإيمان يمان والحكمة يمانية ) ، وبهذا رضينا بما كتبه الله علينا من إبتلاء تمثل بعدوان غاشم لم يرحم طفلاً او شيخاً أو إمرأةً أو حيواناً ،ما زاد الطين بلهً أنهٌ كان من إخوان لنا في الجوار والعروبة والإسلام بحيث تجاوزوا كل الحدود والقيم والأخلاقيات فما أمطرته غيوم الحقد أتمته سقوط مبادئ الإنسانية بما تآمر بنسجه كل أدعياء الشر فحرموا المريض من جرعة مهدئه قبل وفاته فمات متألماً وانعدم الدواء والغذاء ، وحرم شعباً بأكمله من أيسر مقومات الحياة واستمر الصمت والخزي العالمي ،ولا ندري ما سولت لهم أنفسهم وشياطينهم ليفعلوا ذلك؟ فحسبنا الله ونعم الوكيل ، وكلنا نؤمن يقيناً بأن الله معنا أينما كنا فتجلى علينا برحمته بقولة تعالى ” وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خيرً لكم ” فها هو رب العالمين لم يجمع لنا بين عسرين وتمكنا بحول منه سبحانه وتعالى أن نحول كل نقاط الضعف والتهديدات إلى نقاط قوة وفرص ، ولم يزدنا ذلك إلا إصراراً لنرد على العدوان الغاشم وأهله لكن وفق ما أراده الله ولم نمزج ذلك بأهوائنا ومطامعنا ،و لم نرض بأن يكون للشيطان سبيل في تشويه صورة ونقاء مواجهتنا لهذا العدوان الغاشم بل رضينا طوعاً بحكمه سبحانه وتعالى لقوله ” إدفع بالتي هي أحسن ” فها هي منارة العلم تتجلى إيماناً وحكمة بإعلان تدشين العمل بجامعة 21 سبتمبر للعلوم الطبية والتطبيقية ، وها هي رحمته سبحانه وتعالى بما ألفه بين قلوبنا ،فهذا قائد قوات الإحتياط اللواء الركن/ علي بن علي الجائفي – الرئيس الفخري للجامعة – يدهشنا كما عهدناه بأن يكون السباق لكل ما يخدم وطننا وبذل الغالي والنفيس وها هم ضباط قوات الإحتياط يرسمون أروع لوحة لمعنى حب الوطن لم نملك إلا أن نقف لهم وقفة إحترام وإجلال والدموع تنساب من المقل تقديراً لمواقفهم النبيلة والعظيمة ،كذلك كان التأييد والمباركة لهذا العمل من قبل الأخ/ القائم بأعمال وزير الدفاع ـ رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن/ حسين ناجي خيران ،ونائب رئيس الأركان اللواء الركن/ زكريا يحيى الشامي ـ ولن أنسى ابداً ما حيينا ذلكم الرجل الرجل الشيخ/ حنين محمد قطينة ـ محافظ محافظة صنعاء ـ والذي كان معنا دائماً في كل صغيرة وكبيرة , وتوج ذلك كله مباركة القيادة السياسية ممثله بالأخ/ محمد علي الحوثي ـ رئيس اللجنة الثورية العليا وما قدمة من دعم بما يكفل تذليل أي صعاب وإنجاح المشروع. وفي الأخير مني كل الأحترام والتقدير والإجلال لفرق العمل التي عملت على مدار الساعة من الأساتذة الجامعيين والأطباء والفنيين والمهندسين والإداريين والعمال والضباط والجنود بقوات الأحتياط ، والمتطوعين من كل الشرفاء والخيرين ، والحمد لله رب العالمين. وفق الله الجميع لمافيه خدمة هذا الوطن , والله من وراء القصد,,,
أستاذ. دكتور/ ياسر أحمد عبدالمغني
رئيس جامعة 21 سبتمبر للعلوم الطبية والتطبيقية