Home » الاخبار » رئيس الوزراء يزور جامعة ٢١ سبتمبر ويضع حجر أساس مبنى كلية طب الأسنان

رئيس الوزراء يزور جامعة ٢١ سبتمبر ويضع حجر أساس مبنى كلية طب الأسنان

[22/أغسطس/2017]

صنعاء – سبأ:
وضع رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، أثناء زيارته اليوم جامعة ٢١ سبتمبر للعلوم الطبية والتطبيقية، حجر الأساس لمبنى كلية طب الأسنان والمعامل الإضافية للجامعة بتمويل وزارة الإشعال ومحافظة صنعاء.

 

واستمع رئيس الوزراء خلال الزيارة وتجوله في كليات وأقسام الجامعة إلى شرح من رئيسها الدكتور ياسر أحمد عبدالمغني عن هذا الصرح العلمي من النواحي الأكاديمية والتعليمية والفنية والإدارية .

وأوضح الدكتور عبدالمغني أن الجامعة تضم كليات الطب

البشري، الصيدلة، الطب المخبري، التمريض والإدارة الطبية، اضافة إلى تسعة مراكز تشمل التأهيل وضمان الجودة، اللغات واللسان العربي، الحاسوب وتكنولوجيا المعلومات، الإرشاد النفسي الإجتماعي، التأهيل والتدريب الطبي، التدريب المنهجي، علوم ذوي الإحتياجات الخاصة، التعليم المستمر والخدمات الإجتماعية والبحوث .. مبينا أن إجمالي الطلاب الدارسين بالجامعة خلال العام الجامعي المنصرم ألف و٦٥٨ طالبا وطالبة من مختلف المحافظات .

ولفت إلى أن الجامعة اتبعت منهجا حديثا في عمليتها التعليمية يتمثل في التدريس المبني على حل المشكلة الذي يحقق مشاركة الطلاب في البحث عن الحلول العلمية للمشاكل الطبية من خلال توزيعهم إلى مجموعات وبحيث تتولى كل مجموعة تحديد مشكلة صحية ما، والعمل على مناقشتها بشكل جماعي تحت إشراف أستاذ المادة المختص.

وأشار رئيس جامعة 21 سبتمبر إلى أن لدى الجامع

ة معامل إفتراضية وقناة وإذاعة داخلية فضلا عن معامل الكيمياء والتشريح .. لافتا إلى أن من المشاريع الجديدة التي سيتم وضع حجر الأساس لها كليتي التخدير والعناية المركزة، إضافة إلى كلية العلاج الطبيعي وفتح مساق الدبلومات التخصصية النوعية ” طب الطوارئ، العمليات، التنفس والحالات الحرجة، الصيدلية السريرية والمعالجة النفسية”.

وأعرب الدكتور عبدالمغني عن تقديره وامتنانه لزيارة رئيس الوزراء وما تمثله من أهمية وقيمة عالية للجامعة ومنتسبيها وخطوة نحو المزيد من المثابرة والتميز في خدمة المجتمع .

واطلع رئيس الوزراء خلال زيارته لعدد من القاعات الدراسية على منهجية وآليات التعليم المتبعة في الجامعة القائمة على أُساليب التدريس الحديثة والتقنيات التفاعلية.

 

وأعرب الدكتور بن حبتور عن إرتياحه لما شاهده أثناء زيارته الأولى للجامعة من جهد تعليمي وتميز في طبيعة ونظام التدريس لديها .

وقال ” لقد زرنا القاعات الدراسية واطلعنا على طبيعة ونظام العمل في الجامعة وهو عمل إيجابي جديد فيه شيء من الإبتكار والإبداع ونسأل الله التوفيق للقائمين على هذا الصرح التعليمي الأكاديمي في أداء مهامهم الوطنية “.

وأضاف ” ينبغي على الجامعات الأخرى أن تستفيد من فكرة التعليم عن طريق حل المشكلة لتحقيق الفائدة للناس جميعا وللطلاب على وجه الخصوص” .. لافتا إلى أن العلم لم يعد حكرا على أروقة الجامعات ولا بد أن ينتقل وينتشر ويتوزع على أكبر عدد من الطلاب “.

وحيا رئيس الوزراء جهود رئيس الجامعة وأعضاء هيئة التدريس في إدارة وتطوير هذه المؤسسة التعليمية وكذا الطلاب القادمين للدراسة فيها من مختلف محافظات الجمهورية على تجاوزهم كافة المعوقات والتحديات الناجمة عن العدوان والحصار والحرب المفروضة على الشعب اليمني.

ووجه قيادة الجامعة بالإهتمام بالرسالة التعليمية الجامعية وإيلاء طلاب محافظة صنعاء عناية خاصة والعمل على مضاعفة أعدادهم فيها تأكيدا لرعاية الحكومة والدولة بشكل عام للمحافظة وأبنائها وتعويضا لهم عن فرص التعليم المحدودة التي اتيحت لهم خلال الفترة الماضية رغم إحاطتها المباشرة لأمانة العاصمة .

وعبر عن تمنياته للجامعة التوفيق والنجاح في أداء رسالتها تجاه المجتمع وتحقيق رؤيتها في التميز والريادة محليا وخارجيا .

حضر وضع حجر الأساس أمين عام الجامعة غالب حميد قطينة وعمداء الكليات فيها.