Home » الاخبار » تدشين الدورة الأولى في التخطيط الاستراتيجي لقيادات جامعة 21سبتمبر للعلوم الطبية والتطبيقية.* المركز الإعلامي الإثنين 5 فبراير 2018 *عبد الرحمن اليحيري*

تدشين الدورة الأولى في التخطيط الاستراتيجي لقيادات جامعة 21سبتمبر للعلوم الطبية والتطبيقية.* المركز الإعلامي الإثنين 5 فبراير 2018 *عبد الرحمن اليحيري*

تدشين الدورة الأولى في التخطيط الاستراتيجي لقيادات جامعة 21سبتمبر للعلوم الطبية والتطبيقية.*

المركز الإعلامي
الإثنين 5 فبراير 2018
عبد الرحمن اليحيري

دشن الأستاذ الدكتور ياسر أحمد عبد المغني رئيس جامعة 21سبتمبر للعلوم الطبية والتطبيقية اليوم الدورة التدريبية الأولى في التخطيط الاستراتيجي التي تنظمها الجامعة على مدى أربعة أيام وتستهدف القيادات العاملة في الجامعة ضمن سعيها لتعزيز وبناء القدرات المؤسسية لقيادات الجامعة.

وفي افتتاح الدورة التي حضرها مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محمد ضيف الله ومستشار رئيس الجامعة أحمد البتول و نائب رئيس الجامعة لشئون الطلاب الدكتور صادق الجائفي وأمين عام الجامعة الأستاذ غالب قطينة وعميد كلية الإدارة الطبية الدكتور منير الوصابي والمسجل العام الاستاذ علي مدار والقيادات المستهدفة من الدورة، رحب معالي رئيس الجامعة بالضيوف والمشاركين ، مؤكداً أهمية عقد هذه الدورة في توسيع آفاق معارف قيادات الجامعة بالتخطيط الإستراتيجي و عكسها على أرض الواقع، لوضع رؤى دقيقة و خطط فاعلة للسير نحو تحقيق الأهداف المرجوة للجامعة.
وحث رئيس الجامعة القيادات المشاركة على ضرورة الانضباط والحرص على الاستفادة المثلى من مخرجات الدورة ونقلها وتطبيقها في جميع الكليات والمراكز والإدارات في الجامعة.
وأشاد الدكتور عبد المغني في سياق كلمته بقيادة مجمع 48 الطبي ممثلة بالدكتور إسماعيل الورفي ونوابه الحاضرين في الدورة، مثمناً حرص قيادتي المؤسستين الوطنيتين على العمل التكاملي لما فيه خدمة الوطن في هذا الظرف الذي تمر به البلاد.

بدوره أثنى الدكتور محمد ضيف الله مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي على الاهتمام بعقد مثل هذه الدورات في ظل قيادة الجامعة الناجحة والحريصة على انتهاج أحدث الوسائل والتقنيات والمناهج والخطط، معتبراً أن إنشاء جامعة بهذا النجاح والتميز وفي هذا الظرف وبهذه السرعة القياسية كان بمثابة الإعجاز.
وأكد ضيف الله أن سير الجامعة بهذه الخطى المتسارعة والحثيثة سيكفل لها النجاح والتميز والمنافسة عربياً وإقليمياً وليس محلياًَ فقط، وهو ماتؤكده مؤشرات المستوى الأول من معايير الاعتماد الأكاديمي الوطنية.

بعد ذلك بدأت فعاليات الدورة مع المحاضر الوطني الدكتور أحمد الماوري الخبير في التخطيط الإستراتيجي وبناء القدرات، الذي استعرض عدداً من الموض